الثلاثاء، 19 مارس، 2013

صفة جزيرة الأندلس


صفة جزيرة الأندلس 


الأندلس ذلك الفردوس المفقود الذي سيظل عنوانا للحضارة الإسلامية على مر التاريخ لإسلامي 

ارتأيت اليوم ان أضع كتاب يعرفنا فيه صاحبه عن مدن الأندلس و أسماءها حيث يقول 
الحمد لله الذي جعل الأرض قرارا، وفجر خلالها أنهارا، وجعل لها رواسي ألزمتها استقرارا، ومنعتها اضطراباً وانتثارا، جعلها قسمين فيافى وبحارا، وأودع فيها من بدائع الحكم وفنون المنافع ما بهر ظهوراً وانتشارا، وأطلع في آفاقها شموساً وأقمارا؛ جعلها ذلولا، وأوسعها عرضاً وطولا، وأمتع بها شيباً وشباباً وكهولا، وعاقب عليها غيوثاً وقبولا، وأغرى بالمشي في مناكبها تسويغاً للنعمة الطولى، وتتميماً لإحسانه الذي نرجوه في الآخرة والألى، وإن في ذلك لعبرةً لمن صار له قلب وسمع وبصر وفهم منقولاً ومعقولا، إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤلا؛ أحمده على جزائل آلائه التي وإلى أمدادها، وأحصى أعدادها، وعم بها البرية وبلادها؛ وصلى الله على نبيه الكريم الذي زويت له الأرض فرأى غايتها، وأبصر نهايتها؛ وأخبر أن ملك أمته سيبلغ ما رآه، وينتهي إلى حيث قدره الخالق وأنهاه. وبعد فإني قصدت في هذا المجموع ذكر المواضع المشهورة عند الناس من العربية والعجمية، والأصقاع التي تعلقت بها قصة، أو كان في ذكرها فائدة، أو كلام فيه حكمة، أولها خبر ظريف، أو معنى يستملح أو يستغرب ويحسن إيراده، أما ما كان غريباً عند الناس، ولم يتعلق بذكره فائدة، ولا له خبر يحسن إيراده، فلا ألم بذكره، ولا أتعرض له غالباً استغناء عنه واستثقالاً لذكره؛ ولو ذهبت إلى إيراد المواضع والبقاع على الاستقصاء لطال الكتاب، وقل إمتاعه؛ فقتصرت لذلك على المشهور من البقاع وما في ذكره فائدة ونكتفى عما سوى ذلك، ورتبته على حروف المعجم لما في ذلك من الإحماض المرغوب فيه، ولما فيه من سرعة هجوم الطالب على اسم الموضع الخاص من غير تكلف عناء ولا تجشم تعبٍ؛
 فقد صار هذا الكتاب محتوياً على فنين مختلفين: أحدهما ذكر الأقطار الجهات، وما اشتملت عليه من النعوت والصفات؛ وثانيها الأخبار والوقائع والمعاني المختلفة بها، الصادرة عن مجتليها؛ واختلست ذلك ساعات زماني، وجعلته فكاهة نفسي؛ وأنصبت فيه بفكري وبدني؛ ورضته حتى انقاد للعمل، وجاء حسب الأصل، فأصبح طارداً للهموم، ملقيا للغموم، وشاهداً بقدرة القيوم؛ مغنيا عن مؤانسة الصحب، منبها على حكمة الرب؛ باعثاً على الاعتبار، مستحضراً لخصائص الأقطار؛ مشيراً لآثار الأمم وأحداثها، مشيراً إلى وقائع الأخباز وأنبائها؛ ثم إني قسته بالكتاب


اضغط لتحميل الكتاب 

الجمعة، 15 مارس، 2013


نظام النوافذ Windows:
مقدمة تاریخیة مختصرة :
في عام 1981 م بدأت مایكروسوفت في تطویر نظام یسمى interface manager و في عام 1983 م أعلنت الشركة عن نظام التشغیل الخاص بھا الذي حمل اسم Windows 1.0 وطرح في الأسواق في نوفمبر 1985 م . و تضمنت ھذه النسخة برنامج المفكرة و الرسام و آلة حاسبة بالإضافة للواجھة الرسومیة .
ثم طرحت Windows2.0 في عام 1987 م ولم یختلف ھذا النظام عن سابقھ شكلاً و مضموناً . و طرحت بعض البرامج الإضافیة التي تعمل على ھذا النظام منھا بعض برامج حزمة المكتب .
و في مایو من عام 1990 م ظھر Windows 3.0 الداعم لشاشات VGA و استخدام التأثیرات ثلاثة الأبعاد و اضافة بعض البرامج الملحقة بالإضافة لخاصیة السحب و الإفلات .
و تم إضافة التعلیمات بطریقة حدیثة و إضافة لعبة السولیتیر الشھیرة .




نظام التشغیل DOS

ھو أحد أنظمة التشغیل التي تقوم بتنفیذ مھمة واحدة ، تم إنتاجھ و نشره و تطویره بواسطة شركتي Seattle Computer Products و Digital Research و عرف بنظام DOS-86 او QDOS QDOS:Quick and Dirty Operating System
و قامت شركة مایكروسوفت بشراء ھذا النظام بحقوق حصریة و قامت ببیع ترخیصھ لشركة IBM وسمي بنظام PC-DOS
و في عام 1982 قامت مایكروسوفت بتطویر نظام PC-DOS لصالح شركة IBM لیدعم التعامل بالقرص الصلب و سمي النظام الجدید ب PC-DOS 2.0 و تمت عملیة تطویر النظام في أكثر من ثماني إصدارات مختلفة حتى توقف إنتاجھ في العام 2000 م.



المــــــــــــاء


البحوث العلمية الحديثة :
أظهرت دراسة علمية حديثة ، أن عدم شرب الماء بكميات كافية يؤدي إلى أضرار جسيمة بالجسم ؛ حيث إن الماء يمثل جزءا كبيرا من وزن العضلات ويدخل في بناء الخلية وفي التفاعلات الكيميائية التي تحصل بداخلها 
وكلما زادت كمية الماء المفقود من الجسم أصبح الدماغ أكثر ضعفاً ووهناً ، وقد يسقط الإنسان أرضاً لعدم قدرة الدماغ على الحفاظ على الجسم .
وعندما لا يتم تناول الماء بكميات كافية يوميا فإن الخلايا تقوم بسحبه من الدم ؛ مما يسبب عرقلة في حركة الدم الذي يصبح أكثر لزوجة .
وأكدت الدراسة : " إن الماء يلعب دورا مهماً في تخفيف الوزن وحماية الإنسان من الأمراض .. وخاصة الخبيثة منها " . وذكرت الدكتورة / سوزان كلاينر - أخصائية التغذية الأمريكية
بأنه :
-

الطب التجانيس


الطب التجانيس


هل تتشابه عوارض الرشح مع كل البشر؟ ان كان جوابك بنعم فاليك الفرق:
           1-قد يبدأ الرشح على شكل نمنمه في الحلق ثم يتطور بعد ذلك الى حرقه واحتقان تشعر به وكانه في اسفل الانف من الداخل ثم تبدأ العوارض من حمى وسيلان للانف وما يتبع ذلك من اعراض الرشح المعروفه.
            2-لكن ايضا قد يبدأ الرشح بسيلان للانف مثل الماء ومن ثم تنتقل الاعراض الى الحلق مع حرقه في العينين ويتطور لاحتقان ومن ثم عوارض الرشح السالفة الذكر.
            3-قد يصاحب الرشح انفلونزا تحط الجسم بألمها وتلزم المريض الفراش مع تعرق وحمى قد تكون بارده تصحبها قشعريره ليلتحف المريض بأغطيه ثقيله بدون شعور بالدفيء.
       هنا الطب الحديث,الكميائي او المضاد, كما يعرّف يركز على الاعراض بشكل عام ويعطى مضاد للالم ومضاد للحرارة ايّ ان هنالك تسكين للاعراض وطمس لها.
     الطب البديل او الطب التجانسي ( الهميوباثي) يأخذ تسلسل الاعراض بدقه حتى يهتدى المعالج بالادويه المثليه للدواء المناسب والذي يكون في تأثيره الفوري على الاعراض التي قد يستغربها المريض الذي يتعالج لاول مرة بمثل هذه الادويه.


الحياة و ليلى




كل يدعي وصلا بليلى */* و ليلى لا تقر لهم بوصل 

كل القلوب واجفة تتشبث بصبح جديد تبحث .. وتبحث عن الخلاص عن كل ما يشابه طبيعتها
هي الحياة المعشوقة الأبدية لكل البشر إلا لأناس ترفعوا عنها و أمدهم الله بعزيمة التقوى و عزيمة قهرها ..
هي الحياة (ليلى) لكل محب متمسك بحبه .. هي الحياة بجمال طبيعتها و سكون ليلها و بهرجها ..
ولكل جمال أخذا علة ... وعلتك يا حياة أنه يوجد فيك أشخاص لا يعرفون للحب ...ولا للرحمة مكان ...
أسقطيهم يا حياة من سبحتك ... أبعديهم عن كل ما هو جميل فيك كي لا يدنسوه

أو .... أتركيني أبعديني وكما ترنم أبو الجود

خلي يديَّ فلست من أســــراك
                                أنا يا حياة علـــــــــــوت فوق علاك
لا تضـــربي قيــــــداً على حريتي
                                رحب أنا كمــــــــــــــــــدارج الأفلاك
سام أنا حتى الخيـــال يكل عن
                               دركي ويعيا العقــــل عــــن إدراكي
أنا إن حبـــــــوت على ثراك فإن ذا
                               قدري وإن صنـــــــعت خطاي خطاك
قلب الوجود أنـــــــا وزهر حقــــوله
                               وشـــــــذاه نفح من شذاي الزاكي
قدر أنا ســـــــــــــــــــــــر أنا بحر أنا
                               للفلك للحيتان للأسمــــــــــــــــاك
لا تعجلي فإذا الخلائق في الضحى
                               سألتك من هذا الذي نــاجـــــــاك
فتبختري صلفاً وقولي مســــــــــلم
                                وكفاك فخراً ما سمـــــــــعت كفاك

الأربعاء، 13 مارس، 2013



حقوق الإنسان..
حقوق الإنسان هي المعايير الأساسية التي لا يمكن للناس من دونها أن يعيشوا بكرامة كبشر وهي أساس الحرية والعدل والسلام وان من شان احترامها إتاحة فرصة تنمية الفرد والمجتمع تنمية كاملة..
-مفهوم حقوق الإنسان اصطلاحاً:
وردت له عدة تعريفات منها ما يلي:
-
هي:"الحقوق الطبيعية التي تولد مع الإنسان دون أن يشترط لذلك اعتراف الدولة بها قانوناً".                                                           
-
وأنها:" تلك الحقوق الطبيعية الأصلية التي نشأت مع الإنسان منذ الخلق الأول، وتطورت مع الحضارة، ويجب أن تثبت لكل إنسان في كل زمان ومكان لمـجرد كونه إنسانا، وتميزه عن سائر الكائنات الأخرى".
-
وعرفها R. Cassin بأنها:" فرع خاص من العلوم الاجتماعية موضوعه دراسة العلاقات بين الأفراد على أساس من الكرامة الإنسانية وتحديد مجموعة الحقوق اللازمة لنمو وازدهار شخصية كل فرد من بني الإنسان".
-
وقيل هي:"مجموعة الحقوق الأساسية التي لا يستغني عنها الإنسان في حياته والتي تكفل الدولة الاعتراف بها وتنظيمها وحمايتها,أو هي القدرة على عمل شيء أو الامتناع عن عمله".

السبت، 9 مارس، 2013


تحميل الموسيقى





تفيد عديد الدراسات أن الإنسان لا يحتاج إلى الأدوية و العقاقير فقط لمعالجة آلامه ، بل يمكن أن يُشفى بطرق أخرى أكثر نجاعة من ذلك الموسيقى التي أثبتت الدراسات أنها وسيلة في مدوات و الشفاء من الأمراض، بل و حتى التخفيف من الهموم و التوترات التي فرضها نسق الحياة العصرية
  
لهذا نضع بين يديكم وعلى مسامعكم لتستريح أنفسكم هاته المعزوفات الموسيقية




فن التأمل






هل تفكرت يوماً في حقيقة وجودك، كيف حملتك أمك ثم ولدتك، فجئت الى هذا العالم ولم تكن من قبل شيئاً؟
هل تأملت يوماً كيف تنبت تلك الأزهار المزروعة في أحواض غرفة الجلوس من قلب تراب أسود فاحم موحل بألوان زاهية وشذىً عطر؟
هل شغلك انزعاجك من طيران البعوض حولك عن التفكر كيف انها تحرك أجنحتها بسرعة فائقة تجعلك غير قادر على رؤيتها؟


من صور تكريم الإسلام للمرأة




  الإسلام أكرم المرأة، وجَعْلُها إنساناً مكرماً من الأنظمة التي تعدها مصدر الخطيئة، وتسلبها حقها في الملكية والمسؤولية، وتجعلها تعيش في إذلال واحتقار، وتعدها مخلوقاً نجساً
وأكرم الإسلام للمرأة  لا لتكون سلعة يتاجرون بجسدها في الدعايات والإعلانات
وهكذا نرى أن المرأة المسلمة تسعد في دنياها مع أسرتها وفي كنف والديها، ورعاية زوجها، وبر أبنائها سواء في حال طفولتها، أو شبابها، أو هرمها، وفي حال فقرها أو غناها، أو صحتها أو مرضها.

الجمعة، 8 مارس، 2013

هذا الاخلاص لمن اراد الخلاص



هذا الإخلاص لمن أراد الخلاص



إننا بحاجة إلى هذا الموضوع كحاجتنا إلى الماء والطعام وأزيد وكما قيل في التوبة إنها بداية كل سالك ونهاية كل ناسك ، فكذلك الإخلاص يحتاج إليه أهل المنازل العالية في الإيمان ومن دونهم إلى أقل أهل الإيمان إيماناً .
نحتاج إلى الحديث عن الإخلاص لأننا ولله المشتكى قد أصابتنا جراحات الذنوب فمنا أسير ومنا كسير ومنا مقطوع ومنا مسحور ومنا مسموم .

الخميس، 7 مارس، 2013

الكامل في الغة العربية


الكامل
 في اللغة العربية






إلى طلابنا الأعزاء:
كثيراً ما تواجه الطالب خلال دراسته لمادة اللغة العربية كثير من الاستفسارات حول النص الذي يدرسه، ويقف حائراً أمام الكثير منها وهو يحاول الإجابة عنها، ومن هنا فقد قمنا بهذا العمل الذي نرجو أن ينال استحسان طلابنا لأنه يلبي بعض حاجاتهم الكثيرة والمتعددة، وقد تصورنا في هذا العمل أن كل نص من نصوص الأدب يمكن أن يكون موضع أسئلة امتحانية، أو أن يكون كل نص متوقعاً في الامتحان، فوضعنا أسئلة لكل نص تناسبه، محاولين قدر الإمكان الإحاطة بما هو ضروري منها، آملين أن لا يقف الطالب عندها فقط، وإن كانت تتناول كثيراً من جوانب النص موضع الأسئلة.
أتمنى أن يعمد الطالب إلى امتحان نفسه قبل أن يصل إلى قاعة الامتحان من خلال مراجعة هذه الأسئلة ومحاولة الإجابة عنها قبل أن يقرأ الإجابات، وليثق الطالب تماماً أنه لو تمكن من الإجابة على قسم كبير من أسئلة كل نص فإن النجاح في هذه المادة بتفوق سيكون من حليفه، لأننا إن أهملنا سؤالاً ما في نص من النصوص فقد استدركناه في نص آخر حتى تغدو الأسئلة متنوعة متجانسة.وقد رجعنا إلى دواوين الشعراء لاستدراك بعض أهم الأبيات التي أضفناها إلى النصوص آملين أن يحاول الطالب شرحها مع زملائه، وليعلم أن تهيئته نفسياً للامتحان أهم بكثير من الامتحان، ولنا من تجاربنا ما نحاول تزويد الطالب به ليستفيد منه.
والله ولي التوفيق.




الثلاثاء، 5 مارس، 2013


الوضوء وأسراره الثمينة:



إن عملية غسل الأعضاء المعرضة دائما للأتربة من جسم الإنسان لا شك أنها في منتهى الأهمية للصحة العامة، فأجزاء الجسم هذه تتعرض طوال اليوم لعدد مهول من الميكروبات تعد بالملايين في كل سنتيمتر مكعب من الهواء، وهي دائما في حالة هجوم على الجسم الإنساني من خلال الجلد في المناطق المكشوفة منه، وعند الوضوء تفاجأ هذه الميكروبات بحالة كسح شاملة لها من فوق سطح الجلد، خاصة مع التدليك الجيد وإسباغ الوضوء، وهو هدي الرسول صلى الله عليه وسلم، وبذلك لا يبقى بعد الوضوء أي أثر من أدران أو جراثيم على الجسم إلا ما شاء الله.

-المضمضة: أثبت العلم الحديث أن المضمضة تحفظ الفم والبلعوم من الالتهابات وتحفظ اللثة من التقيح، وكذا فإنها تقي الأسنان وتنظفها بإزالة الفضلات الغذائية التي تبقى بعد الطعام في ثناياها، وفائدة أخرى هامة جدا للمضمضة، فهي تقوي بعض عضلات الوجه وتحفظ للوجه نضارته واستدارته، وهو تمرين هام يعرفه المتخصصون في التربية الرياضية، وهذا التمرين يفيد أيضا في إضفاء الهدوء النفسي على المرء لو أتقن تحريك عضلات فمه أثناء المضمضة.

الصيام


فوائد الصيام الصحية
وقاية من الأورام
يحمي من السكر
طبيب تخسيس
الأمراض الجلدية
وقاية من داء الملوك
جلطة القلب والمخ
آلام المفاصل
الصـــــيام
يقول تعالى في كتابه الكريم [ يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون ] (البقرة 183) ويقول جل وعلا [ وأن تصوموا خير لكم إن كنتم تعلمون] (البقرة 184)
فهل اكتشف العلم الحديث السر في قوله تعالى
[ وأن تصوموا خير لكم ]؟؟؟
إن الطب الحديث لم يعد يعتبر الصيام مجرد عملية إرادية يجوز للإنسان ممارستها أو الامتناع عنها، فإنه وبعد الدراسات العلمية والأبحاث الدقيقة على جسم الإنسان ووظائفه الفسيولوجية ثبت أن الصيام ظاهرة طبيعية يجب للجسم أن يمارسها حتى يتمكن من أداء وظائفه الحيوية بكفاءة، وأنه ضروري جدا لصحة الإنسان تماما كالأكل والتنفس والحركة والنوم، فكما يعاني الإنسان بل يمرض إذا حرم من النوم أو الطعام لفترات طويلة، فإنه كذلك لا بد أن يصاب بسوء في جسمه لو امتنع عن الصيام.

السبت، 2 مارس، 2013

السكر و السكري


السكر 
منذ زمن طويل يلقي العلماء اللوم ومسؤولية الأمراض كلها تقريباً على عاتق السكر ...هذه المادة البيضاء التي تحتل مرتبة مهمة في نظامنا الغذائي اليومي، من القهوة المحلاة للكبار إلى السكاكر للصغار مروراً بالحلويات والشوكولا والمشروبات الغازية وغيرها من الأطعمة التي تترك مذاقاً حلواً في افواهنا وأثراً ضاراً في صحتنا...



قد تظنون أن الأمر مبالغ فيه ولكن للأسف فالأمر هذا صحيح، إذ يتحول طعم السكر اللذيذ إلى حقيقة مرة تؤكد علاقته بأمراض عديدة، لا بل خطرة جداً. ويترسخ هذا الواقع كل يوم مع الاكتشافات العلمية التي تثبت صحته وتوجه أصابع الاتهام إلى السكر.
في أوائل السبعينات حذر الدكتور غودمان
Goodman والدكتور كليف Cleave والدكتور يودكين Yudkin وغيرهم من الرواد في عالم التغذية من مخاطر تناول السكر المكرر والمأكولات التي تحتوي عليه. إلا أن هذه المعلومات لم تصل بالشكل الكافي إلى الأميركيين (سهواً أو عمداً)، وانتهى بهم الأمر إلى لوم الدهون والأطعمة الدهنية على كل أمراض العصر كأمراض القلب والسرطان وداء السكري ونسوا وتناسوا ما هو أخطر وأسوأ منه: السكر.